fbpx
كلية

الهندسة

مرحباً بكم في

كلية الهندسة

تتمثل مهمتنا في كلية الهندسة بتزويد الطلبة بالمهارات والمعارف التي تمكنهم من المضي قدماً بمسيرتهم الأكاديمية والمهنية في شتى مراحل حياتهم، وتولي المهن والمسارات الوظيفية في مختلف المجالات الهندسية بنجاح، ملتزمين بمواصلة بإلهامهم ليكونوا قادة المستقبل وصناع التغيير في مجال الهندسة.

تنصب جهودنا في كلية الهندسة على تحقيق طموحاتنا الرامية لترسيخ مكانتنا كمؤسسة أكاديمية رائدة في التعليم والبحث الهندسي، ومساهم محوري في مسيرة تقدم وازدهار المجتمعات على مستوى العالم.

نقدم في الكلية أفضل المناهج الهندسية التي جرى تطويرها لتواكب أحدث معايير الاعتماد الدولية والمحلية تحت إشراف وتوجيه أعضاء الهيئة التعليمية التي تضم نخبة من المهندسين المؤهلين وذوي الكفاءة، والتي تتيح للطلبة اكتساب أفضل المعارف والممارسات الهندسية والمهارات الوظيفية المطلوبة.

وتجمع الكلية بين مفهوم التدريس النظري والتعلم المهني العملي ضمن أحدث المختبرات، وباعتماد أفضل البرامج الهندسية، لتقديم تجربة تعليمية متكاملة تتيح للطلبة اكتساب المعارف وصقل المهارات اللازمة التي تمكنهم من بدء مسيرتهم المهنية في تخصصات هندسية محددة، ومواصلة الدراسات العليا، ومسيرة التعلم مدى الحياة، وشغل المناصب القيادية.

معلومات التواصل

للرد على جميع أسئلتكم واستفساراتكم المتعلقة بأحد برامجنا المعتمدة، يرجى التواصل معنا عبر البريد الإلكتروني أو رقم الهاتف

600500606
[email protected]


حرم الكلية في أبوظبي

شارع سعيد بن احمد العتيبة
(شارع النجدة سابقا)
منطقة الدانة برج بني ياس ب


حرم الكلية في العين

المريل بجوار حديقة الطوية
الأثنين – الجمعة
9:00 AM – 6:00 PM

روابط التواصل الاجتماعي

قدم الآن

كلية الهندسة

رسالة العميد

نيابة عن أعضاء هيئة التدريس في الهندسة ، أرحب بكم في موقع كلية الهندسة وآمل أن تبدأ رحلتك معنا لتصبح مهندسًا محترفًا وذو مهارات عالية ، حياة مليئة بالإنجاز المرضي. نحن كمهندسين نلعب دورًا مهمًا في تقدم وتشكيل المجتمعات والمستقبل. من خلال حل المشكلات التقنية التي يواجهها العالم على أساس يومي والمشاركة في ابتكار وتطوير تقنيات جديدة. المهندسين مطلوبون أكثر من ذي قبل.

نقدم حاليًا برنامجين ؛ بكالوريوس العلوم في الهندسة الصناعية ، وبكالوريوس العلوم في درجات الهندسة الميكانيكية ، مع برامج جديدة مخططة في أحدث التقنيات والابتكارات التي سيتم تقديمها قريبًا. تعد كلية الهندسة أحدث إصدار لكلية ليوا ، وقد بدأنا قبول الطلاب في الفصل الدراسي خريف 2019/2020. بصفتنا هيئة تدريس تم إنشاؤها حديثًا ، تم تطوير برامجنا بناءً على أحدث التقنيات والمعايير التعليمية المحلية والدولية مع التدريس العملي جنبًا إلى جنب مع مناهج المحاضرات التقليدية. أعضاء هيئة التدريس في الهندسة لدينا مؤهلون تأهيلاً عالياً ، وتخرجوا من أفضل المؤسسات في جميع أنحاء العالم ، ولديهم خبرات تعليمية وصناعية واسعة ضرورية لتزويد طلابنا بالمعرفة والمهارات الهندسية المطلوبة لسوق العمل اليوم.

نحن في كلية الهندسة فخورون بمختبراتنا الحديثة الخاصة باختبار المواد المتطورة ، والروبوتات ، والصناعية 4.0 ، ومختبرات التصنيع الذكية. تتوفر أيضًا مختبرات الكمبيوتر بأحدث الهندسة بأحدث برامج المحاكاة والهندسة ، والتي تم دمجها في مناهجنا الهندسية.

نحن ملتزمون بضمان أن طلابنا على دراية عالية ومجهزين ليصبحوا قادة ومحترفين في المستقبل والمشاركة في مجموعة متنوعة من المشاريع الهندسية على الصعيدين المحلي والخارجي. مع وجود مجموعة واسعة من أعضاء هيئة التدريس والطلاب القادمين من خلفيات وأماكن عمل مختلفة ، يحصل طلابنا على فرصة للتفاعل والعمل جنبًا إلى جنب مع الطلاب العاملين واكتساب نظرة ثاقبة على سوق العمل وتوقعاته.

من خلال الانضمام إلينا ، ستتعرف على أحدث التقنيات والمعرفة الهندسية التي ستكون ضرورية في حياتك المهنية المستقبلية. كن مطمئنًا أننا هنا لمساعدتك وتوجيهك وإرشادك في كل خطوة من رحلتك لتصبح مهندسًا ناجحًا.

أرحب بكم وآمل أن أراكم تنضمون إلى أحد برامجنا الهندسية في كلية ليوا.
أتمنى لك كل التوفيق والنجاح في رحلة التعلم الخاصة بك.

Dr Ahmad
د. احمد ابو عبده
عميد كلية الهندسة
كلية الهندسة

رسالة العميد

Dr Ahmad
د. احمد ابو عبده
عميد كلية الهندسة

نيابة عن أعضاء هيئة التدريس في الهندسة ، أرحب بكم في موقع كلية الهندسة وآمل أن تبدأ رحلتك معنا لتصبح مهندسًا محترفًا وذو مهارات عالية ، حياة مليئة بالإنجاز المرضي. نحن كمهندسين نلعب دورًا مهمًا في تقدم وتشكيل المجتمعات والمستقبل. من خلال حل المشكلات التقنية التي يواجهها العالم على أساس يومي والمشاركة في ابتكار وتطوير تقنيات جديدة. المهندسين مطلوبون أكثر من ذي قبل.

نقدم حاليًا برنامجين ؛ بكالوريوس العلوم في الهندسة الصناعية ، وبكالوريوس العلوم في درجات الهندسة الميكانيكية ، مع برامج جديدة مخططة في أحدث التقنيات والابتكارات التي سيتم تقديمها قريبًا. تعد كلية الهندسة أحدث إصدار لكلية ليوا ، وقد بدأنا قبول الطلاب في الفصل الدراسي خريف 2019/2020. بصفتنا هيئة تدريس تم إنشاؤها حديثًا ، تم تطوير برامجنا بناءً على أحدث التقنيات والمعايير التعليمية المحلية والدولية مع التدريس العملي جنبًا إلى جنب مع مناهج المحاضرات التقليدية. أعضاء هيئة التدريس في الهندسة لدينا مؤهلون تأهيلاً عالياً ، وتخرجوا من أفضل المؤسسات في جميع أنحاء العالم ، ولديهم خبرات تعليمية وصناعية واسعة ضرورية لتزويد طلابنا بالمعرفة والمهارات الهندسية المطلوبة لسوق العمل اليوم.

نحن في كلية الهندسة فخورون بمختبراتنا الحديثة الخاصة باختبار المواد المتطورة ، والروبوتات ، والصناعية 4.0 ، ومختبرات التصنيع الذكية. تتوفر أيضًا مختبرات الكمبيوتر بأحدث الهندسة بأحدث برامج المحاكاة والهندسة ، والتي تم دمجها في مناهجنا الهندسية.

نحن ملتزمون بضمان أن طلابنا على دراية عالية ومجهزين ليصبحوا قادة ومحترفين في المستقبل والمشاركة في مجموعة متنوعة من المشاريع الهندسية على الصعيدين المحلي والخارجي. مع وجود مجموعة واسعة من أعضاء هيئة التدريس والطلاب القادمين من خلفيات وأماكن عمل مختلفة ، يحصل طلابنا على فرصة للتفاعل والعمل جنبًا إلى جنب مع الطلاب العاملين واكتساب نظرة ثاقبة على سوق العمل وتوقعاته.

من خلال الانضمام إلينا ، ستتعرف على أحدث التقنيات والمعرفة الهندسية التي ستكون ضرورية في حياتك المهنية المستقبلية. كن مطمئنًا أننا هنا لمساعدتك وتوجيهك وإرشادك في كل خطوة من رحلتك لتصبح مهندسًا ناجحًا.

أرحب بكم وآمل أن أراكم تنضمون إلى أحد برامجنا الهندسية في كلية ليوا.
أتمنى لك كل التوفيق والنجاح في رحلة التعلم الخاصة بك.

لماذا كلية الهندسة؟

نلتزم في كلية الهندسة بتزويد الطلبة بالمهارات والمعارف اللازمة ليصبحوا خبراء وقادة المستقبل في مجال الهندسة ليشاركوا بشكل فعال في إدارة وتنفيذ المشاريع الهندسية الواعدة باحترافية وفعالية.

وقد تم تطوير مناهجنا الهندسية تماشياً مع أفضل معايير الاعتماد الدولية والمحلية وأحدث التقنيات المعتمدة في مجالات الهندسة، كما تضم كلية الهندسة مختبرات عصرية حديثة تتيح اختبار العديد من المجالات مثل المواد المتقدمة، والروبوتات، والثورة الصناعية الرابعة، والتصنيع الذكي، فضلاً عن مختبرات الحاسوب المجهزة بأحدث برامج الهندسة والمحاكاة المستخدمة على مستوى العالم.

نحن لا نمنح الطلاب التعليم والخبرة التي تؤهّلهم للنجاح الوظيفي فحسب – بل نساعدهم أيضاً في اكتشاف المجال الذي يحبّونه وتحقيق الريادة فيه.